آخر الأخبار
مقتطفات عمران برس
المؤتمر الشعبي يحذر من اضعاف الجبهة الداخلية ووحدة الصف تحت مسميات زائفة موالية للعدوان
عمران برس - صنعاء:
الثلاثاء, 07-أبريل-2009
عمران برس - قال الناطق الرسمي باسم الحكومة - وزير الإعلام حسن أحمد اللوزي " أن معظم الأخبار التي تنشر في المواقع الألكترونية بشأن مستجدات الأوضاع في صعدة, أخبار مهولة". 
واضاف اللوزي في المؤتمر الصحفي الاسبوعي الذي عقد اليوم بصنعاء : " حتى ما يتم نشره من ردود على تلك الأخبار من جهة أو أخرى هي أيضا مهولة وتريد أن تصنع شيء وهمي وشيء لا نستطيع أن نقول إلا انه يراد به الإختلاق والإيهام بأن خطة السلام ومساعي الدولة ومساعي السلطة متوقفة أو متعثرة وهذا غير صحيح". عمران برس : -
قال الناطق الرسمي باسم الحكومة - وزير الإعلام حسن أحمد اللوزي " أن معظم الأخبار التي تنشر في المواقع الألكترونية بشأن مستجدات الأوضاع في صعدة, أخبار مهولة".
واضاف اللوزي في المؤتمر الصحفي الاسبوعي الذي عقد اليوم بصنعاء : " حتى ما يتم نشره من ردود على تلك الأخبار من جهة أو أخرى هي أيضا مهولة وتريد أن تصنع شيء وهمي وشيء لا نستطيع أن نقول إلا انه يراد به الإختلاق والإيهام بأن خطة السلام ومساعي الدولة ومساعي السلطة متوقفة أو متعثرة وهذا غير صحيح".

واكد الناطق الرسمي بأسم الحكومة أن القيادة السياسية والحكومة والسلطة المحلية في محافظة صعدة حريصة كل الحرص على تعزيز دعائم الأمن والإستقرار واحلال السلام في صعدة وتسريع وتائر التنمية الشاملة في مختلف مديرياتها مع استكمال تنفيذ خطة إعادة إعمار المناطق المتضررة
جراء فتنة التخريب والتمرد .

وقال:" إن عملية البناء والتنمية جارية في المحافظة وهي مسئولية مباشرة للسلطة المحلية في المحافظة, ممثلة بالمحافظ رئيس السلطة المحيلة المنتخب والسلطات الأخرى.
وأضاف : "دور المحافظة اليوم ودور صندوق إعادة الاعمار الخاص بصعدة يتواصل ويتطور من أجل إنجاز هذه الغاية".

وتطرق إلى ما تشهده بعض مناطق محافظة صعدة بين الحين والآخر من أعمال تخريبية من قبل عناصر خارجة عن القانون واعتداءات على المنشآت العامة والتي كان آخرى الأعمال الإجرامية التي شهدتها مديرية غمر مؤخرا .. لافتا إلى ان الأجهزة الأمنية تحرص على التصدى لمرتكبي تلك الأعمال الإجرامية .

وأوضح الوزير اللوزي الجهود التي تبذلها الدولة بغية تعزيز دعائم الأمن والاستقرار والسلام وترسيخ مبادئه وإعادة إعمار المناطق المتضررة من فتنة التمرد في بعض مناطق صعدة.. مؤكدا أن تلك الجهود تسير وفق خطة تنفذها السلطة المحلية برئاسة المحافظ واشراف لجنة عليا من العديد من الوزارات الخدمية برئاسة رئيس الوزراء الدكتور علي مجور.

وبين أن هذه اللجنة تجتمع دوريا وستجتمع غدا الأربعاء لتقييم خطة العمل التي تمت خلال الفترة الماضية.

وفي أجابته عن سؤال حول الاوضاع و الاجراءات الامنية في محافظة أبين ومديرية جعار بشكل خاص, أكد الناطق الرسمي باسم الحكومة أن تلك الاجراءات كانت ناجحة وايجابية وآتت ثمارها .. لافتا إلى أن مجلس الوزراء أثنى على تلك الإجراءات في اجتماعه اليوم.
وأكد أن أجهزة الأمن ستواصل مهامها في ملاحقة العناصر المطلوبة أمنيا على ذمة قضايا اجرامية حتى تتمكن من ضبطها وتقديمها للسلطة القضائية ليحاكموا محاكمة عادلة.

وعن الجهود المبذولة للإفراج عن الخبير الهولندي وزوجته المختطفان لدى عناصر خارجة عن القانون في منطقة بني ضبيان.. أكد اللوزي أن الجهود تتواصل لتأمين سرعة الأفراج عنهما .. مشيدا بجهود أجهزة الأمن التي احكمت حصارها للمنطقة التي يتواجد فيها الخاطفون, وكذا بالمساعي التي يبذلها وكيل محافظة الضالع وعدد من الشخصيات الإجتماعية لضمان تأمين الأفراج عن الخبير الهولندي وزوجته .

وأوضح ان سبب الإطالة في هذه القضية يكمن في أن الدولة والحكومة والأجهزة المختصة ترفض رفضا قاطعا أن تخضع لأي شروط أو أملاءات من قبل الخاطفين.

وأكد أن المطلوب هو تسليم المختطفين أحياء دون المساس بأي منهما بأي صورة من الصور, مبينا أن هذا ماتحرص عليه الحكومة والاجهزة الأمنية ومن يقومون بالوساطة .

وقال :" نحن واثقين بأن أوضاع المختطفين جيدة ومع ذلك نعتبر إختطافهما عملا اجراميا خارجا عن القانون ويقلق الكثيرين وإنشاء الله يتم تأمين الأفراج عنهما قريبا ".. مؤكدا أن الدولة لايمكن أن تلبي أي شرط من الاشتراطات التي يضعها الخاطفون الذين لا بد من أن يمثلوا أمام القضاء ويسألوا مسآئلة كاملة عن ما ارتكبوه من جرم تجاه الاصدقاء الآمنين الذين كانوا موجودين في بلادنا ليؤدوا خدمات إنمائية ويساهموا معنا في تطوير البلاد.
وكشف وزير الإعلام أن مجلس الوزراء سيناقش في اجتماعه القادم اللائحة الخاصة بمهام الناطق الرسمي للحكومة .

وبين أن هذه اللائحة ستتضمن كثير من جوانب العمل وتحديد مواعيد يلتقي فيها الناطق الرسمي بممثلي وسائل الإعلام للتحدث إليهم في مختلف القضايا والمسائل التي يرغبون الحصول على معلومات بشأنها وتهم وسائلهم الإعلامية.

المصدر: سبأ
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2008-2018 لـ(عمران برس)