آخر الأخبار
مقتطفات عمران برس
المؤتمر الشعبي يحذر من اضعاف الجبهة الداخلية ووحدة الصف تحت مسميات زائفة موالية للعدوان
عمران برس - صنعاء:
الأربعاء, 18-مارس-2009
عمران برس : -
أكد الباحث يحيي محمد سيف عراقة الظاهرة المسرحية في اليمن وأرجعها الى ما قبل ثلاثة الاف عام قبل الميلاد مستدلاً على ذلك بنقوش اثارية تؤكد انها تدلل على وجود ظاهرة فن المسرح في اليمن منذ العصور القديمة،وشكل رافد من روافد الثقافة اليمنية.
وأشار الباحث سيف خلال محاضرته بمؤسسة العفيف الثقافية عن " تاريخ المسرح اليمني" إلى وجود نقوش يمنية لملاحم مسرحية، وقانون للممثل، إضافة إلى مايؤكده المسرح الأثري بحضارة سبأ بمأرب والذي يأخذ بحسب قوله مواصفات المسارح الرومانية القديمة وغيرها من الدلائل التي تثبت ان اليمن عرف هذا الفن العريق منذ القدم .
وقال الباحث سيف " أنه بدأ بمسك الخيوط لتلك النقوش السبئية والتي سيظهرها في القريب بعد اكتمال دارسته لتاريخ المسرح اليمني" .
واستعرض الباحث المراحل التاريخية للمسرح اليمني منذ أول عرض مسرحي لمسرحية " يوليوس قيصر" بعدن عام 1910م، وما افرزته الحركة المسرحية منذ أربعينيات وخمسينيات القرن الماضي وحتى الآن، والذي حصر خلالها الباحث على حد قوله أكثر من /65 / فرقة أهيلية وشعبية، ونحو 125 كاتب مسرحي، وأكثر من 500 نص مسرحي قدمته خشبة المسرح اليمني.
من جانبه تحدث الباحث والفنان المسرحي على سبيت عن الإتجاهات المسرحية في العالم وكيف استفاد الغرب من العمل المسرحي سواء لخدمة انظمتهم أو لأجل المسرح ذاته.. وتطرق سبت إلى واقع المسرح اليمني وما يعانيه من غياب رغم قدم وعراقته التاريخية والحضارية.واستعرض أهميته في بناء وتنمية الوعي الثقافي للمجتمع، وافتقاره لأدنى مقومات العمل المسرحي، ابتداءً من الخشبة الغائبة ومروراً بالممثل و النص المسرحي وحتى الجمهور المتفاعل.
وقال سبيت " أن المسرح هو رأي ورأي آخر وثقافة وفكر وهو للأسف لم تدركه حتى الآن الجهات المعنية بالمسرح في بلادنا.
أثريت الندوة التي أدارها المشرف الثقافي بمؤسسة العفيف الثقافية احمد عبد الرحمن الشرعبي بمداخلات عدد من المثقفين والمهتمين بالمسرح .
أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS

جميع حقوق النشر محفوظة 2008-2018 لـ(عمران برس)